الأربعاء، 22 يناير، 2014

تدوينات بعض أبناء المقاطعة

ثلاث قضايا الآن يجب ان تكون اهتمام كل الموريتانيين بغض النظر عن أعراقهم أو شرائحهم أو احزابهم أو اي معيار آخر وهذه القضايا هي
ـ قضية العالقين الموريتانيين بين النار والحديد في افريقيا الوسطي
ـ اختفاء الدركي سيدنا ولد يطنه منذ أسبوع
ـ تسريح قرابة 300 عامل موريتاني من شرطة كيرنوس تازيازت

مقطع لحجار نحبك أنت ,,ونتمنى لك أنت,,,ونصوت لأجلك أنت,,ونكتب عنك لأجلك أنت,,فأنت في نفوسنا ستظل أنت وأمانينا لازالت وستبقى لأجلك أنت,,,,,اللهم إنا نستودعك مقاطعتنا و لا نستودعها سواك اللهم أنت القادر أن تحسن حتى قلوب الرجال,,,,,,,,,,,,,,,الله إوفقهم حتى يتمكنوا من تحسين حالنا.
انجازات حكم الجنرال عزيز في انتظار تشكيل حكومة الانتخابات التي ذكر البعض سابقا انها حكومة مقطعيه بامتياز:
-
اتهام الجنرال عزيز بملف المخدرات عن طريق البرلماني الأروبي في حزب الخضر نويل مايمر ....والرصاصة الغامضة وتسجيلات اكرا
-
في حكم الجنرال عزيز استحفلت مشاكل الصحة والتعليم وتآمين غذائي وبطالة والأمن بالإضافة إلي انعدام المؤسسات الحقيقية للدولة
-
في حكم الجنرال عزيز شهد البلد كثير من الأحقاد العنصرية المأساوية وغابت الرقابة والمحاسبة علي المال العام
-
في حكم الجنرال عزيز تضاعف العاطلون عن العمل وتآمر السماسره مع الشركات الاجنبيه علي حملة الشهادات والشباب المورتاني والشغيله الوطنيه ليتم فصلهم مقابل كومسيوهات وتمويل حملات وترسخ الفقر المدقع وتنامي الإستخفاف اتجاه قضايا الوطن والمواطن
-
في حكم الجنرال عزيز مورس الظلم الجماعي وأثيرت النعرات والتفرقة والتشرذم
-
في حكم الجنرال عزيز افسدت الحياة السياسيه {اطول برلمان ومجالس بلديه وانتخابات في تاريخ البلد} افسد القضاء{المحكمة الدستورية تقارير المحامين عن تدخل الجنرال وحكومته }
-
في حكم الجنرال عزيز ازدادت المساوئ و السلبيات وسادت لغة الترغيب والترهيب{تصريحات وزراء الجنرال في الحملة الانتخابيه..العقاب الجماعي لاطر كرو....}
قبل قليل اتصل بي صاحب سيارة أجرة قال لي انه قادم من العاصمة وطلب مني انتظاره على الطريق الرسمي قبالة موريتل ذهبت إلى هناك من باب الفضول أو (لقبة) سلمني رسالة فطلبت منه الإنتظار حتى أفتحتها لأعرف مابداخلها لاني ليس لي علم بها مسبقا بعد فتح الرسالة وجدت قميص المنتخب الوطني داخلها سألته من أرسل الرسالة فرد عليا ضاحكا لايهم المهم أنك استلمت رسالتك ولازلت أفكر وأفكر من أرسل الرسالة
سأرتدي قميصي الجديد وأذهب مشجعا لمنتخبي
شكرا لمن أرسل لي هذه الهدية الرائعة

العمدة السابع في تاريخ بلدية مكطع لحجار: اليوم بلدية مكطع لحجار تودع عمدة عزيزا وتستقبل آخر يأمل عليه كثيرا بعد الإستحقاقات الماضية والتي أسفرت عن اختيار السيد باب ولد المصطفي عمدة لمكطع لحجار هاهو اليوم سيتم تنصيبه ويتولي مقاليد الأمور. نتمني له التوفيقق
سيدينا ولد يطن
اختفى في غموض... لم يترك وراءه سوى ذكرياته الجميلة مع الأهل و مع الأصدقاء ، اختفى ليثير لوعة وحزنا ، أشرقت شمس اليوم الأول ثم أشرفت الشمس على المغيب، وغابت وراء الأفق... وجاء الظلام زحفا، لكن الغائب لم يظهر، أيام و ليال تمر على أحر من الجمر ، لكن الغائب لم يعد ..
و في المنزل هنا في (مقطع لحجار) مظاهر تتفطر منها القلوب ، هناك تحلق الأهل يتلقون مواساة رجال و نساء المدينة وكلامهم الطيب المملوء بالأمل بعودة الغائب ، وخلف أنين مكتوم، تحدثت الأخوات، بأنفاس متقطعة ثقيلة حزينة، لتخرج الكلمات عنوة: "عسى الله أن لا يخيب أملنا و أملكم "
رجال الدرك يمسحون الميناء وما حوله مسحا، ،سجل المكالمات ، لوحات السيارات و لا مؤشرات تبعث الأمل.
لم نعثر على شيء... منذ الاثنين و الثلاثاء حتى اليوم الجمعة ...تواصل البحث في كل مكان.
لكن فرج الله قريب .... } أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ{ صدق الله العظيم


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق