الاثنين، 24 يونيو، 2013

محمد فال ول بلال: يدعو إلى توازن بين "الشرعية والشراكة"


طالب الوزير السابق محمد فال في تدوينة له على صفحته على الفيسبوك ، المعارضة بالتهدئة و نبذ العنف و اعتماد الوسائل السلمية للتعبير عن مطالبها كما طالب الرئيس بأن يعتمد التشاور و الحوار و التوافق الوطني وسيلة لاتخاذ القرارات و قال إن من حق المعارضة مطالبة الرئيس بالتخلي عن الهيمنة المنفردة  
و فيما يلي نص التدوينة
"على هامش مهرجان " التوافق الوطني "
يتعيّن على أطراف العملية السياسية، إن كانت ترغب حقّا في العثور على مخرج ممّا نحن فيه، أن تستعدّ لتقديم تنازلات متبادلة و متكافئة لحلّ الأزمة القائمة.
و إذا كان يحقّ للرّئيس أن يطالب قوى المعارضة بالتّهدئة، و نبذ العنف و اعتماد الوسائل السلمية للتعبير عن مطالبها المشروعة، و الاعتراف به كرّئيس شرعي منتخب و التّعامل معه باحترام،،،
فمن حقّ قوى المعارضة أن تطالب الرئيس بأن يصبح رئيسا لكل الموريتانيين، وأن يعتمد التشاور و الحوار و التوافق الوطني وسيلة لاتخاذ القرارات، كما من حقّها أيضا مطالبته بالتخلّي عن طموحات الهيمنة المنفردة في مرحلة حسّاسة من مراحل تعلّم الديمقراطية و السّعي لإرسائها،،،
فإذا تمّت الاستجابة لهذه المطالب المتبادلة، يصبح من الممكن التوصّلُ إلى معادلة سياسية جديدة تقوم على توازن بين " الشرعية و الشراكة " ...توازن ، هو وحده الكفيل بإخراجنا ممّا نحن فيه بطريقة حضرية ، و آمنة ، و معقولة.
وفّقنا الله جميعا لما فيه خير البلاد و العباد...آمين."

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق