الخميس، 24 يناير، 2013

شرطة مقطع لحجار : تنافس على مواقع الابتزاز



في وسط مدينة مقطع لحجار حيث تكثر المحلات و تزدحم حركة السير،  هناك في غمار الحركة  و التدافع بين المواطنين و العربات و السيارات ، ينتصب شرطي فارع القامة ، يحمل دفترا صغيرا و قلما ، كلما مرت سيارة أجرة يستلم منها مبلغ 200 أوقية بدون وصل و يسجل رقمها ، الدوام من الساعة الثامنة حتى السادسة مساء، الشخص نفسه في كل يوم .
أحد العارفين بالأمر قال إن الشرطي الحالي كسب ثقة رؤسائه لأنه أصبح المبلغ الذي يدفعه للمفوضية 7000 أوقية يوميا بعد زميله الذي كان يدفع 5000  أوقية ، و لكن ذهاب هذا الأخير كان من حظ الشرطي الحالي.
 ترى على أي أساس قانوني تستند هذه الأعمال المعلنة و التي تحدث في وضح النهار ، وهل سيظل مقطع لحجار عرضة لها و لأمثالها و كأنه ليس ملكا لأحد و ليس هناك من يتحدث باسم القانون.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق