الأحد، 1 ديسمبر، 2013

تواصل: يرفض الاعتراف بنتائج واد آمور

أعلن مدير حملة حزب التجمع الوطنى للإصلاح والتنمية تواصل فى مقاطعة مقطع لحجار بنان ولد الكورى رفض حزبه للنتائج التى أعلنتها لجنة الانتخابات فى بلدية واد آمور التابعة لمركز جونابه الإدارى ومطالبته بإعادة الاقتراع فيها من جديد.
وقال ولد الكورى فى اتصال هاتفى بالأخبار مساء اليوم السبت 29-11-2013- إن التلاعب الحاصل فى النتائج بالبلدية تجاوز كل التوقعات وإن المكتب رقم 11 كان نموذجا حيا على ماحدث من تلاعب وتزوير بحيث أفرغت فيه الصناديق من بطاقات التصويت ووضعت مكانها بطاقات أخرى ليتفاجأ بها السكان وقد صارت بيد الأطفال يلهون بها.
وتحدث ولد الكورى عن تجاوزات واسعة شابت سير الجولة الأولى من الاقتراع مؤكدا أن دور اللجنة كان سلبيا للغاية بحيث اقتصر على التزوير الممنهج لإرادة الناخبين ورفض تسليم المحاضر لممثلى اللوائح إضافة إلى التغاضى عن شراء الذمم واستخدام وسائل الدولة من طرف الحزب الحاكم، مذكرا بأن مسؤول اللجنة فى مركز جونابه مستفيد من حرية مؤقتة بعد سجنه بتهمة التزوير وتجنيس الأجانب 2009.
وكانت إدارة حملة الحزب الحاكم قد اتهمت حزب التجمع الوطنى للإصلاح والتنمية "تواصل" باستغلال العمل الخيرى بالمقاطعة فى التأثير على إرادة الناخبين، متوعدة بالعمل على إصدار قانون ينظم العمل الخيرى ويضمن سلامته من أى استغلال سياسى فى المستقبل.

نقلا عن الأخبار

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق