الأربعاء، 23 أبريل 2014

الجماعة المنسحبة من تواصل في مكطع لحجار تنفي ما نشر في بعض المواقع "بيان"

لقد تفاجأنا نحن أنصارمجموعة الأطر المنسحبين من حزب "تواصل" في مكطع لحجار بتصريحات المدعو الداه ولد عبد القادر والتي تضمنت قوله بأنه هو من سعى في إعادتنا لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية، ولذلك نود أن نؤكد في هذا السياق على النقاط التالية:

1ـ أن المدعو الداه ولد عبد القادر جاء وحيدا دون أي فرد من مجموعته ولذلك من الصعب على القادم "فردا" أن تكون له اليد الطولى في جر جماعة من الأطر إلى حزب معين.

2 ـ أن انضمامنا إلى حزب الاتحاد من أجل الجمهورية جاء بعد دراسة متأنية للساحة وللإنجازات العملاقة التي حققها رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز في شتى مناحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وبعد نظرة ثاقبة لأبعاد تلك الانجازات ونتائجها على المواطن البسيط.

3 ـ أن هذا الانضمام يأتي انسجاما مع العودة إلى قواعدنا التقليدية ومجموعتنا القبلية لذلك لا يمكن لأي كان أن يدعي أي دور فيه.

4 ـ نربأ بصحافتنا التي نفخر بها عن نشر الشائعات دون الرجوع إلى الطرف الآخروأخذ رأيه، داعين الصحافة المستقلة إلى الموضوعية والحياد وبلوة ثقافة الرأي والرأي الآخر.


عن أنصار الجماعة المنسحبة : سيدي محمد ولد الكيحل  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق