الأحد، 20 أبريل، 2014

أطر وشباب من مقطع لحجار ينسحبون من تواصل وينخرطون في الإتحاد

نظمت  مجموعة الأطر والشباب - المنتمية إلى مقاطعة مقطع لحجار والمنسحبة من حزب تواصل -  مساء اليوم السبت 19/04/2014 بفندق الخاطر بانواكشوط مؤتمرا صحفيا، أعلنت فيه انسحابها النهائي والكلي من حزب تواصل وانخراطهما في صفوف حزب الإتحاد من أجل الجمهورية  ، وقد حضر هذه التظاهرة جمع غفير من أبناء المقاطعة وخاصة مناضلي المجموعة ومناضلاتها ،
 كما كان حضور المنتخبين في المقاطعة لا فتا أثناء هذه التظاهرة السياسية ، فقد حضر نائب المقاطعة المهندس : سيد محمد ولد محمد السالم ، والسيد : باب ولد المصطفى عمدة بلدية مقطع لحجار المركزية ، بالإضافة إلى جمع غفير من الأطر و الوجهاء . رئيس الجماعة المنسحبة الأستاذ : عبد الرحمن ولد الكيحل قال : أن انسحاب مجموعته التي انخرطت قبل فترة في حزب تواصل وخاضوا تحت مظلته الانتخابات التشريعية والبلدية في عموم بلديات مقطع لحجار والذي كان تأثير المجموعة فيها واضح للعيان ، وانضمامها لحزب الإتحاد من أجل الجمهورية لم يأت اعتباطا وإنما بعد دراسة معمقة للخارطة السياسية ،
وأكد أن ما ترفل به البلاد من أمن واستقرار وتقدم على يد الرئيس محمد ولد عبد العزيز يجعل كل من يريد لهذا البلد الخير والتقدم الانخراط في هذا المشروع والمشاركة فيه ،
تناول الكلمة بعده السيد : يحي ولد بورويص الناطق باسم الشباب والأطر المنسحبين وقال أن انضمامهم أصلا لحزب تواصل جاء نتيجة لمجموعة من العوامل والظروف منها ما هو محلي ومنها ما هو وطني ، واليوم وبعد دراسة متأنية للساحة السياسية يضيف ونظرا لإنتقاء الأسباب التي أدت بنا إلى الإنخراط في صفوف تواصل ونظرا لأن البلاد تمر بمرحلة تتطلب تكاتف جميع أبنائها  فقد قررنا نحن أطر وشباب مقاطعة مقطع لحجار اتكالا على الله ....
-       انسحابنا من حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية تواصل
-        انخراطنا في صفوف جزب الاتحاد من أجل الجمهورية دعما لمسيرة البناء والتنمية
-       التي يقودها الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

بعد ذلك تحدث رئيس وفد الإتحاد من أجل الجمهورية وعضو مكتبه التنفيذي : محمد الامين ولد الشيخ ، واستهل مداخلته بشكر القائمين على هذه الخطوة المهمة ورحب بهم في الحزب ، وثمن انضماهم للحزب .... ، مستشار رئيس الحزب و الوزير السابق : محمد ولد بلال رحب بدوره بالمجموعة وشكر القائمين على السياسة في مقطع لحجار ، ليتناول الكلام بعد ذلك فدرالي الحزب : محمد ولد جهلول شكر وفد الحزب باسم منضلي ولاية لبراكنة وشكر الفاعلين السياسيين والمنخبين ومناضلى مقاطعة مقطع لحجار الذين أثبتوا وجودهم وقوة الحزب في المقاطعة ، ليتناول الكلام بعد ذلك رئيس قسم الحزب في المقاطعة السيد : عيدود ولد الكيحل وشرح أسباب انضمام المجموعة للحزب ومكانتها في المقاطعة وحضورها ونوه إلى ضرورة دمجها في العملية السياسية لما تزخر به من أطر وكفاءات حالها حال جميع أبناء الماقطعة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق